أخبار عربية

رجاء بن سلامة: لوبيات تسيطر على الإعلام وقنواته ومنها نسمة والحوار التونسي

توجّهت مديرة المكتبة الوطنية رجاء بن سلامة بنقد لاذع للإعلام التونسي، وتؤكد أنّ لوبيات تسيطر عليه وعلى بعض قنواته.

وأضافت بن سلامة في تدوينة لها في صفحتها الرسمية على “فيسبوك”: “في عهد بن علي، كانت السلطة بيد النظام، والإعلام كان في خدمته باستثناء منابر قليل”ة.

أما اليوم، تضيف: ” السلطة مقسّمة وهناك لوبيات تعمل ضد الدولة والقانون، وهذه اللّوبيات لها إعلامها وقنواتها وحتى شركات سبر الآراء التي في خدمتها”.

وأعطت مثالًا على القنوات التي ترضخ لسلطة اللوبيات، وذكرت قناتي نسمة لصاحبها نبيل القروي المترشح إلى الانتخابات الرئاسية، والذي يقبع في السجن، الآن، بتهم مختلفة، وقناة الحوار التونسي التي يملكها ويشرف عليها سامي الفهري.

رجاء بن سلامة توجه انتقادًا شديدًا

 

هذه تدوينة رجاء بن سلامة، كاملة كما وردت في صفحتها: “الوضع تغير وبرمجية بن علي باقية عند الكثير من التونسيين ومنهم مثقفون ويساريون ما زالوا يفكرون وفق برمجية logiciel قديم، ومثال ذلك مسالة السلطة والإعلام والمعارضة.

في عهد بن علي كانت السلطة بيد النظام والإعلام كان في خدمته باستثناء منابر قليلة. اليوم السلطة مقسمة وهناك لوبيات تعمل ضد الدولة والقانون،
وهذه اللوبيات لها إعلامها وقنواتها وحتى شركات سبر الآراء التي في خدمتها تُعلي هذا وتنزّل هذا. وهي تريد أن تظهر بمظهر المعارضة البطولية والحال أنها في خدمة سلطة أخرى موازية.
أليست قناة نسمة وقناة الحوار التونسي ماكينة قوية تشتغل ضد الدولة وتوهم الناس بأنها ضد حكومة الشاهد، ويوهم إعلاميّوها، وأكثرهم مأجورون، بأنّهم أبطال ضدّ السلطة، والحال أنّهم في خدمة سلطة المال واللوبيات إن لم نقل المافيا؟”.

Views: 0

Tags

Midou

A professional journalist and blogger who has worked in several newspapers and websites

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
Close
Close