منوعات

الإعلامي نوفل الورتاني يستعدّ لإجراء عملية جراحية دقيقة

دوّن الإعلامي سمير الوافي على صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أنّ زميله الإعلامي نوفل الورتاني، المنشط في قناة التاسعة، وفي إذاعة “موزاييك أف أم” يستعد لإجراء عملية جراحية دقيقة، وكتب:

وكتب الوافي عبر صفحته الرسمية “صديقي العزيز نوفل الورتاني.. افتقدتك إلى جانبي كالعادة في هذا المصاب الجلل الذي زلزل كياني وحياتي بوفاة والدي رحمه الله…و لم أنساك في هول وجعي وفجيعتي وفي زحمة المعزين والمواسين…فحزني على فقدان والدي لم يمنع حيرتي عليك وأنت تستعد لإجراء عملية جراحية دقيقة ذهبت إليها محصنا بإيمان قوي وبرضاء الوالدين…وستعود منها بإذن الله أقوى وأكثر حبا للحياة وشغفا بالنجاح وعزما على العمل…كن قويا وشجاعا كما نعرفك وسننتظر ابتسامتك المنتصرة وعودتك إلينا من ولادة جديدة بإذن الله…وسيكون دعائنا لك وقلوبنا معك حتى يتحقق ذلك…دمت صديقي الذي لا يخذلني وزميلي الذي لا ينتقم سوى بالنجاح…”.

واقتصر الإعلامي سمير الوافي على الكشف عن استعداد الإعلامي نوفل الورتاني لإجراء عملية جراحية دقيقة، دون أن يعطي تفاصيل عن المرض الذي يشتكي منه الورتاني.

See also  French Senate Adopts a Stricter Immigration Law: What Are the Key Proposals?

الإعلامي نوفل الورتاني وبرنامج “اضحك معنا”

 

يواصل الإعلامي نوفل الورتاني تنشيط برنامج “اضحك معنا” خلال شهر رمضان بكل جدية ونشاط ولم يظهر عليه أي مرض أو تعب أو إعياء، كما أنه لم يكشف أبدًا عن مرض يعاني منه.

نتمنّى السلامة والعافية للإعلامي نوفل الورتاني الذي يعتبر حاليًا من أفضل المنشطين المتواجدين على الساحة، وخاصة بعد أن تجاوز الصورة التي ظهر عليه في بداية الثورة، والتي وجدت رفضًا من الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتطوّر أداء الإعلامي نوفل الورتاني كثيرًا في السنتين الأخيريتين، وأظهر تميزًا في الإعداد والابتكار، ولو بأنّ محتويات البرامج التلفزيونية، في تونس، عمرمًا، لا ترقى إلى مستوى البرامج الهادفة والمفيدة، بل تعتمد أساسًا على الــ “شو”، والــ “الأوديمات”، وهي مقاييس طالما وجدت انتقادًا كبيرًا من السياسيين والحقوقيين وخبراء الإعلام.

See also  French Senate Adopts a Stricter Immigration Law: What Are the Key Proposals?

تدوينة سمير الوافي

 

من يكون الإعلامي نوفل الورتاني؟

 

نوفل الورتاني، هو إعلامي تونسي، تخرّج من معهد الصحافة وعلوم الإخبار، عمل بعديد الإذاعات الخاصة، والقنوات التلفزيونية التونسية.

عمل نوفل الورتاني كمدير للبرمجة براديو موزاييك أف أم حتى 2010، ثم انتقل إلى إذاعة شمس أف أم حتى مارس/آذار 2012، ليعود من جديد إلى موزاييك أف أم ويقدّم برنامج “ميدي شو”.

أما على مستوى التنشيط التلفزي، فقد كان معدًّا ومنشّطًا لبرنامجيْ “لاباس”، و”أمور جدية” على قناة الحوار التونسي.

ومنذ بداية 2018، انتقل للعمل في قناة التاسعة الخاصة، وهو يقدّم حاليًا برنامجيْ “اضحك معنا”، و””ديما لاباس”.

See also  Théodore Kaczynski Was the Most Intelligent Criminal in History. Why?

 

Views: 0

Tags

Midou

A professional journalist and blogger who has worked in several newspapers and websites

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
Close
Close