أخبار العالمأخبار عربية

ماذا في الاتّصال الهاتفي للرئيس الفرنسي ماكرون بالرئيس التونسي قيس سعيّد البارحة؟

قالت رئاسة الجمهورية في بلاغ لها، اليوم الإثنين 20 جانفي 2020 إنّ رئيس الدولة قيس سعيّد تلقى في وقت متأخر من مساء أمس الأحد 19 جانفي 2020 اتصالا هاتفيا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وجاء في بلاغ رئاسة الجمهورية أنّ الرئيس الفرنسي ماكرون، بلّغ رئيس الجمهورية تفهّمه عدم مشاركة تونس في مؤتمر برلين الذي عُقد أمس الأحد، وأحاطه علما بما تم مناقشته والتوصل إليه في هذا المؤتمر.

وتناولت المحادثة، وفق البلاغ، كذلك، ضرورة مشاركة تونس في أيّ مبادرة قادمة، وذكّر رئيس الدولة بالمبادرة التي قام بها في هذا الإطار عند جمعه لعدد من ممثلي القبائل والمجتمع المدني الليبي من أجل التوصل إلى حلّ ليبي ليبي.

وأشار قيس سعيد إلى أنّ تونس هي أكثر الدول تضررا من الوضع السائد اليوم في ليبيا فهي التي تتحمل بحكم موقعها الجغرافي أكثر من أي دولة أخرى آثار هذه الحرب على المستوى الأمني وعلى كافة المستويات الأخرى.

وجدد الرئيس الفرنسي لرئيس الجمهورية دعوته لزيارة فرنسا، كما تولى الرئيس قيس سعيد دعوة الرئيس ايمانويل ماكرون لزيارة تونس.

وكانت تونس تغيبت عن مؤتمر برلين حول ليبيا، بمشاركة عديد الدول، الغربية والعربية.

وينتظر أن يعلن الرئيس التونسي اليوم عن رئيس الحكومة الذي سيكلفه باختيار التشكيلة الجديدة.

 

Views: 0

Tags
الحكومة التونسية الجديدة الرئيس التونسي قيس سعيد الرئيس الفرنسي ماكرون مؤتمر برلين حول ليبيا

Midou

A professional journalist and blogger who has worked in several newspapers and websites

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
Close
Close