أخبار عربية

الفخفاخ يُقصِي القروي، والغنوشي: النهضة لا تُقصِي أحدًا إلا من أقصى نفسه

قال رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، عقب لقائه إلياس الفخفاخ، المكلّف بتشكيل الحكومة، إنه لا يوافق على إقصاء حزب قلب تونس من مشاورات تشكيل الحكومة، وإنّ حركة النهضة ليست مع إقصاء أي حزب إلا من أقصى نفسه، في إشارة إلى حزب عبير موسي، التي ترفض كل شيء، حتى رئيس الحكومة الجديد.

وأضاف الغنوشي في تصريح إعلامي أنه أبلغ رئيس الحكومة المكلف بأنه لا يوافق على استثناء حزب قلب تونس من المفاوضات الجارية بخصوص تشكيل الحكومة، فتونس، بحسب تعبيره، ما تزال تتلمس خطاها من خلال ديمقراطية فتيّة، لم يشتدّ عودها بعدُ.

وأوضح كذلك أنّ الحكومة التي سيشكلها إلياس الفخفاخ ستكون سياسية، تشارك فيها الأحزاب، ولن تكون حكومة أشخاص، وبالتالي ستكون حكومة وحدة وطنية مفتوحة أمام الجميع، ولكنه شدّد على ضرورة مراعاة تمثيلية الأحزاب في البرلمان.

وقال الغنوشي: “حركة النهضة توافق على حكومة مصغرة لا يتعدى عدد أعضائها الــ 25″، مضيفًا أنّه تم الاتفاق على أن يتمّ حذف أغلب كتابات الدولة.

وأفاد بأنّ الفخفاخ أبلغه بأنّ أولويات حكومته تتمثل في “تحسين معيشة المواطنين وتخفيض الأسعار واستكمال تركيز المؤسسات الدستورية، والقضاء على التهريب، وتفعيل المشاريع وخاصة ثروة الفسفاط المعطلة”.

وكان إلياس الفخفاخ استدعى اليوم رؤساء عديد الأحزاب، ولكنه استثنى حزب قلب تونس.
وكلّف رئيس الجمهورية قيس سعيّد، مساء الإثنين الماضي 20 جانفي 2020 ، الوزير الأسبق إلياس الفخفاخ، بتشكيل الحكومة، بعد أن أسقط البرلمان حكومة الحبيب الجملي يوم الجمعة 20 جانفي 2020 في جلسة عامة بمجلس نواب الشعب (البرلمان).

Views: 0
Tags
إلياس الفخفاخ الحكومة التونسية الجديدة حركة النهضة حزب قلب تونس راشد الغنوشي قيس سعيّد نبيل القروي

Midou

A professional journalist and blogger who has worked in several newspapers and websites

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
Close
Close