أخبار عربية

الرخيص لا يمكن أن يدافع عن كرامة الوطن

قائد ثورة الجمهورية الثالثة…الرخيص…

الأستاذ عبد الواحد اليحياوي
أحد المصابين بفوبيا الديمقراطية والإسلاميين معا وعاشق الغرف السوداء السرية يقدم نفسه كأحد ثوار زمن ما بعد الثورات …زمن ركبه جبناء زمن النضال لصناعة بطل من ورق نعرف جيدا انه مجرد رخيص..
لا أعرفه بشكل شخصي سوى زمالة يحدث أن تتحدى نبل المحاماة إلى أشخاص بائسين…ولكني أتذكر يوما حادثة لا أنساها بتاتا كشفت لي معدن الشخص..
كنت وزميل/اخ بصدد الحديث في بهو المحكمة …حديث في السياسة طبعا عندما اقترب منا ويبدو أن بينه وبين الصديق جولات..
ما أن اقترب منا إلى درجة مشاركتنا الوقوف حتى التفت إلى الصديق على مسمع منه وطلب مني تغيير موضوع الحديث واصفا ايه بأنه مخبر قواد
لم يحتج….لم يغضب واكتفى بضحكة بائسة لا يمكن أن أنساها..
بل أبدى موافقة عما قاله صديقي وكأنها مسألة طبيعية
يومها عرفت الرجل..
في الحياة هناك أشخاص قد يخالفونك في كل شىء إلى حد العداء…ولكنك لا تملك إلا أن تحترم صدقهم في ذلك العداء..
وهناك اشخاص وافقوك أو خالفوك بنوا حياتهم على الرداءة..لا يمكن أن تشعر تجاهم إلا بالاحتقار..
المفارقة كيف يمكن أن تهون حركات التغيير ليدعى قيادتها شخص رخيص..
الثائر هو بالضرورة رجل /امرأة يملك فائض كرامة..
الرخيص لا يمكن أن يدافع عن كرامة وطن.
Views: 0

Tags

Midou

A professional journalist and blogger who has worked in several newspapers and websites

Related Articles

Leave a Reply

Back to top button
Close
Close