رياضة

أسبابٌ خطيرةٌ وراء استقالة الناطق الرسمي للنادي الإفريقي..

استقال الناطق الرسمي للنادي الإفريقي الأستاذ كمال بن خليل وذلك بسبب الشتائم والثلب والمسّ من عرضه، كما قال في تدوينة قبل قليل، في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

هذه أسباب خطيرة خاصة أنها توجّه أساسًا نحو مسؤولي النادي الإفريقي، والأخطر أنها تأتي من جماهير النادي الإفريقي، أو ممن يدّعون حبّ الإفريقي.

وقال بن خليل في تدوينته: “عندما رجعت للعمل في خطة الناطق الرسمي كان ذلك فقط بغاية تقديم ما آستطعت من عون للجمعية ( أقول للجمعية ولا للأشخاص ) لكن اليوم لست مستعدا لقبول أو تحمل أي شتيمة أو ثلب أو مس في صدقي أو عرضي فما قلته هو ما أعلمه ولم أكذب.

لا أحد بإمكانه المزايدة علي في حب الجمعية ولكن أي منصب مهما كان لا يمكنه أن يجعلني أقبل السب والشتم لي ولعائلتي .
حسرة كبيرة …
أستقيل وأمضي
ربي يحمي الجمعية”.
أما بخصوص ملف اللاعبين الكامرونيين، فقد كتب المحامي كمال بن خليل: “

– تم الإتفاق على حل ودي وأبرم كتب أمضى عليه رئيس النادي والمحامي البلجيكي

– سألت يوم الجمعة إن كان الإتفاق ألغي من قبل المحامي فأجبت بالنفي
– من الغد أي يوم السبت بعث المحامي إشعارا بإلغاء العمل بالإتفاق لعدم خلاص القسط الأول في الأجل المحدد .
لماذا لم يتم الخلاص في الأجل ؟ صدقا لست أنا من يجيب على ذلك”.
هذه بداية الانهيار كما أرادها من يحقد على النادي الإفريقي ويعمل على أن يعيش الفوضى، ويدّعي أنه يحبّ نادي الشعب.. مسكين أنت أيها الشعب، يلعبون بك مثلما يريدون ويشتهون، وأنت إما تتفرّج بكل سلبية، أو أنك تشارك في تحطيم جمعيتك، أسبوعًا واحدا قبل انطلاق بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم..
لكل الله يا إفريقي.
زوروا صفحتنا على “فيسبوك” واشتركوا في “برشة نيوز” ( barchanews

الوسوم
اظهر المزيد

محمد رجب

صحافي وتربوي، عمل في عديد الصحف الورقية والمواقع الإلكترونية منها إيلاف والعرب اليوم وإرم نيوز والشارقة 24 والتقرير وقنطرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock