YOUR EXISTING AD GOES HERE
رياضة

لقاء النادي الإفريقي واتحاد تطاوين بالصّور

اكتفى شبان النادي الإفريقي، اليوم، في ملعب حمام الأنف، بالتعادل الإيجابي (2/2) أمام اتحاد تطاوين.

واعتمد مدرب النادي الإفريقي الأسعد الدريدي على الشبان الذين لا تتعدّى أعمارهم العشرين عامًا، ومن هؤلاء اللاعبين الحارس اسامة الحنزولي، والظهير الأيمن معز الحاج علي، والظهير الأيسر منتصر بعزيز، والمهاجم إدريس الطبوبي، وخليل القصاب، وآدم قرب، وحمدي العبيدي، دون أن ننسى أيوب مشارك، ورودريغ كوسي.

وتغيّب عن المباراة أحمد خليل، وإسكندر العبيدي، وغيث الزعلوني، وآدم الطاووس.

وبرز في هذا اللقاء المدافع منتصر بعزيز الذي كان وراء هدفيْ النادي الإفريقي من خلال توزيعتيْن، الأولى في رأس باسيرو كومباوري الذي سجل الهدف الأول، ثم في نهاية اللقاء، وكانت التوزيعة في رأس المهاجم الشاب إدريس الطبوبي الذي سددها بالرأس في شباك حارس اتحاد تطاوين سيف الدين المحواشي.

وأكدت بعض المواقع الإلكترونية، مساء أمس، أنّ مدربا فرنسيا سيحضر اليوم في ملعب حمام الأنف لمعاينة النادي الإفريقي في لقائه باتحاد تطاوين قبل الاتفاق مع الهيئة المديرة للنادي الإفريقي لخلافة الأسعد الدريدي، ولكن المدرب الفرنسي لم يحضر في ملعب حمام الأنف اليوم.

وإن كنت أشكّ في اتصال الهيئة المديرة بهذا المدرب الفرنسيّ النكرة، فإنّه لا فائدة ترجى من تغيير المدرب الأسعد الدريدي في الوقت الحالي خاصة وأنه يعتمد على شبان النادي الإفريقي، ولا يمكن للأحباء أن ينتظروا نتائج أفضل من التي حصلت، وذلك في انتظار تأهيل اللاعبين المنتدبين.

وبعد أن يتمّ تأهيل اللاعبين ووضعهم على ذمة المدرب الدريدي، ساعتها يمكن الحكم على المدرب، وعلى اختياراته، وعلى النتائج التي يتحصل عليها.

 

آدم قرب بالرأس
آدم قرب بالرأس

 

زوروا صفحتنا على “فيسبوك” واشتركوا في “برشة نيوز” ( barchanews)

الوسوم

محمد رجب

صحافي وتربوي، عمل في عديد الصحف الورقية والمواقع الإلكترونية منها إيلاف والعرب اليوم وإرم نيوز والشارقة 24 والتقرير وقنطرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock