رياضة

تفاصيل العقد الاستشهاري لفائدة النادي الإفريقي الذي لم يَعْرِفْهُ أيُّ نادٍ في إفريقيا

أكد الصحافي بولبابة سالم أنّ: “قيمة العقد الذي وقّعه النادي الإفريقي مع مجموعة استثمارية إماراتية تبلغ 50 مليون أورو (165 مليون دينار بالدينار التونسي) على خمس سنوات.. كل سنة سيتحصّل النادي الإفريقي على 10 مليون أورو.. دفعوا منها أمس قسطًا بـ 4.5 مليون أورو لخلاص ديون الفيفا”.

وأضاف: “.. بحيث بالقطرية والمجموعة الإماراتية سيصبح النادي الإفريقي أغنى فريق تونسي.. سبحان الله والحمد لله”.
وأكدت مصدر قريب من الهيئة المديرة للنادي الإفريقي أنّ المستشهر الإماراتي هي شركة يملكها رئيس نادي الجزيرة الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان.

وصاحب هذه المؤسسة الإماراتية صديق قديم وشخصي لعبد السلام اليونسي.

ويبدو مبدئيًا أنّ العقد بين النادي الإفريقي أو من يمثله وبين الشركة الإماراتية قد أُمضي يوم أمس الثلاثاء خارج تونس.

وينتظر أن تعقد الهيئة المديرة للنادي الإفريقي مؤتمرا صحفيا في اليومين القادمين لتوضيح العقد وجميع تفاصيله.

ويقوم رئيس النادي الإفريقي عبد السلام اليونسي، اليوم وغدًا، بالإشراف على خلاص ديون الفيفا وتسوية الملفات العالقة والتي ستمكّن الفيفا من رفع عقوبة منع النادي الإفريقي من الانتدابات.

وينتظر أن يتم تأهيل المنتدبين الجدد خلال الأسبوع القادم، وإن كان من المستبعد أن يتمّ تأهيل اللاعبين قبل لقاء النادي الإفريقي والاتحاد المنستيري يوم الأربعاء القادم 27 جانفي 2021، فإنّ الأكيد أنّ منتدبي نادي الشعب سيكونون حاضرين على ذمة المدرّبيْن لطفي الرويسي وكريم بوعائشة.

من جهة ثانية، أكد الرئيس الأسبق للنادي الإفريقي منير البلطي أنّ الرئيس عبد السلام اليونسي اتفق مع مستثمرين عرب من أجل خلاص ديون الفيفا المتخلدة بذمة النادي.

وأضاف البلطي لموقع فوت24 أنّ تلقى اتصالا من نائب رئيس النادي الإفريقي مجدي الخليفي أنّه تم الاتفاق مع المستشهر يوم 19 جانفي 2021.

وأكد البلطي أنّ مستثمرين عربًا تولّوا إيداع مبلغ قدره 4.5 ملايين يورو لدى مكتب محاماة فرنسي لخلاص الديون ابتداءً من اليوم الأربعاء، وبالتالي غلق ملفات النزاعات مع الفيفا.
وبهذه الإجراءات الجديدة، تنفّس النادي الإفريقي وجماهيره الصعداء بعد أن تمت تغطية الديون لتسوية ملفات الفيفا من أجل التسريع بتأهيل اللاعبين المنتدبين الجدد والذين ينتظرون منذ شهر سبتمبر الماضي.
وسيكون هؤلاء المنتدبون الجدد جاهزون انطلاقا من مباراة الدربي بين النادي الإفريقي والترجي في إطار الجولة 11 للرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم.
من جانب آخر، اجتمعت الهيئة المستقلة للانتخابات للجامعة التونسية لكرة القدم اليوم الأربعاء 20 جانفي 2021 برئاسة أحمد كندارة، وعملًا بأحكام الفصل 66 من النظام الأساسي والفصل الأول من المجلة الانتخابية للجامعة التونسية لكرة القدم، وقد قررت ما يلي:

1- تصرح الهيئة المستقلة للانتخابات باختصاصها للتعهد بالمسار الانتخابي المتعلق بالجلسة العامة الانتخابية السابقة لأوانها لجمعية النادي الإفريقي.

2- تتكفل الهيئة المستقلة للانتخابات بكافة مراحل المسار الانتخابي بما في ذلك بيع الانخراطات الخاصة بالموسم 2020-2021 المخولة للمشاركة في العملية الانتخابية للجلسة المذكورة أعلاه.

3- ستصدر الهيئة المستقلة للانتخابات في الإبّان بلاغات توضيحية بخصوص كافة الإجراءات و القرارات المتعلقة بالجلسة العامة الانتخابية لجمعية النادي الإفريقي التي ستكون يوم الأحد 21 فيفري 2021.

وجاء ذلك، تبعًا للإحالة الصادرة عن الكاتب العام للجامعة التونسية لكرة القدم بتاريخ 18 جانفي 2021 بخصوص المطلب الوارد من قبل مجموعة من المنخرطين بجمعية النادي الإفريقي المتعلق بطلب التعهد بالمسار الانتخابي لجمعية النادي الإفريقي. وبعد الاطلاع أيضًا على المطلب الوارد اليوم الأربعاء 20 جانفي 2021 على مكتب الضبط بالجامعة التونسية لكرة القدم عن طريق عدل منفذ من قبل 3 أشخاص من ضمن المتحصلين على انخراط بجمعية النادي الإفريقي لموسم 2019-2020.

زوروا صفحتنا على “فيسبوك” واشتركوا في “برشة نيوز” ( barchanews)

الوسوم
اظهر المزيد

محمد رجب

صحافي وتربوي، عمل في عديد الصحف الورقية والمواقع الإلكترونية منها إيلاف والعرب اليوم وإرم نيوز والشارقة 24 والتقرير وقنطرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock