YOUR EXISTING AD GOES HERE
رياضة

5 لاعبين من النادي الإفريقي تألقوا أمام جرجيس

تمكن النادي الإفريقي من تحقيق الفوز على الترجي الجرجيسي بهدف ياسين الشماخي. انتصار مهمٌّ جعل النادي يفتك المرتبة الثانية في انتظار مباراة الأحد في ملعب رادس ضد هلال الشابة.

زملاء نادر الغندري مطالبون بتحقيق انتصار جديد على حساب هلال الشابة واحتلال صدارة الترتيب في صورة هزيمة أو تعادل المنستير. الاتحاد المنستيري سيلاقي الترجي الجرجيسي في جرجيس.

في مباراة جرجيس التي كانت صعبة جدًا، خيّر المدرب منتصر الوحيشي أن يلعب بتوزان بين خطوطه الثلاثة، وألا يتسرّع، بل أراد أن يصبر كثيرًا، ويحاول أن يستغل الفرص التي تتاح لخط الهجوم.

لئن أضاع لاعبو خط الهجوم في الشوط الأول عديد الفرص. ورغم إقصاء حارس جرجيس في الشوط الأول، فإنّ زملاء أحمد خليل م يتسرعوا بل واصلوا اللعب بثباتٍ وصبرٍ.

 

READ  "البلبل" يعود إلى الحديقة بعد تألّقه في كأس العرب 2021
فرحة لاعبي النادي الإفريقي بالانتصار
فرحة لاعبي النادي الإفريقي بالانتصار

الشماخي يستفيق ويعود بقوة

 

ياسين الشماخي يسترجع إمكانياته
ياسين الشماخي يسترجع إمكانياته

 

وفعلًا، في الدقيقة 66 من المباراة، ومن تمريرة متميزة من المتميز لاري العزوني، تمكن ياسين الشماخي من التغلب على مدافع الترجي الجرجيسي، وتسجيل الهدف الوحيد في اللقاء.

ياسين الشماخي، يبدو أن بدأ يستفيق أخيرًا ويتجاوز الفترة الصعبة التي مرّ بها. وبعد تحقيقه الهدف الثاني ضد الاتحاد المنستيري، الجولة الماضية، عاد من جديد ليؤكد عودته إلى عادته القديمة، وهي مغازلة شباك الفرق المنافسة.

وإلى جانب الشماخي، كعادته برز نادر الغندري في وسط الدفاع، وكان ثابتًا، في الخروج السّلس بالكرة، والوقوف سدًّا منيعًا. وبرز كذلك أحمد خليل في وسط الميدان، وكان نشطًا، ومركزًَا طوال المباراة.

READ  هذه أخطاء السليمي في التّعامل مع مجريات الدربي

 

العزوني في طريقه إلى المنتخب التونسي

 

 

اللاعب لاري العزوني، يؤكد من مقابلة إلى أخرى، أنّ الناخب الوطني جلال القادري مطالب بدعوته للمشاركة في كأس العام. فالعزوني ظهر انطلاقًا من مباراة المنستير بوجه متميز لما منحه المدرب الوحيشي مركزا جديدًا. ويبدو أنّ دور الربط بين الهجوم ووسط الميدان، ووجوده وراء قلب الهجوم، ذلك هو المركز الذي يحبذه ويبدع فيه. وبحركة فنية رائعة، تمكن من تمرير الكرة إلى الشماخي، الذي كان أسرع من مدافع جرجيس، وتمكن من تجاوزه وسجل هدف الانتصار.

قائد النادي الإفريقي زهير الذوادي وإن كان عامل السنّ يلعب دوره في تحركاته إلا أنّ مايزال يحافظ على فنياته وإبداعاته وانطلاقاته.

READ  محمد علي بن رمضان مرغوبٌ فيه من 5 أنديةٍ فرنسيةٍ وبلجيكيةٍ وبرتغاليةٍ

 

الذوادي يذكرنا بأحلى أيامه في النادي الإفريقي

 

علي العمري، وإن وجهت إليه الانتقادات، فإنه قدم وجها طيبًا، وكان دائمًا يمثل خطرًا على دفاع الترجي الجرجيسي. ولئن أضاع بعض العمري بعض الفرص في مباراة المنستير، فالأكيد أنه متى استعاد كامل لياقته فإنه سيعود إلى إمكانياته الحقيقية.

وبعد الانتصار على الترجي الجرجيسي، يبقى النادي الإفريقي مطالبًا بتحقيق فوز ساحقٍ على حساب هلال الشابة، وهو ما يطالب به جمهور الأحمر والأبيض، مشيرين إلى أنّ رئيس الشابة توفيق المكشر سبق أن كانت له تصريحات مسيئة للنادي الإفريقي ولمسيّريه، في إطار “معركته” مع رئيس الجامعة وديع الجريء.

الوسوم

محمد رجب

صحافي وتربوي، عمل في عديد الصحف الورقية والمواقع الإلكترونية منها إيلاف والعرب اليوم وإرم نيوز والشارقة 24 والتقرير وقنطرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock